الموقف الرسمي

بيانات صحفية

اقرأ أيضاً

أبو زايدة خلال افتتاح المستشفى الإماراتي: نقف اليوم شكراً لكل من ساعد أبناء شعبنا

غزة: قال الدكتور سفيان أبو زايدة، القيادي في تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، إننا اليوم نقف ليس فقط للاحتفال بافتتاح هذا المستشفى المهم لشعبنا المحاصر في قطاع غزة، بل نقف اليوم لكي نشكر من وقف وساهم وساعد أبناء شعبنا عندما كان بحاجة إلى هذه المساعدة.

وأكد أبو زايدة خلال حفل افتتاح المستشفى الإماراتي الميداني، على أن الشعب الفلسطيني ليس ناكراً للجميل، ولأنه يعرف كيف يشكر من يقف إلى جانبه فنحن هنا كي نقول للإمارات قيادة وحكومة وشعبنا شكرا لكم الشعب الفلسطيني يعرف كيف يحفظ الجميل.

وأوضح أنه خلال الأعوام الماضية قدمت الامارات للشعب الفلسطيني، هي أرقام كبيرة جداً، وأن الامارات قدمت من خلال الأونروا 830 مليون دولار منذ عام 2013 لغاية عام 2020، مشيراً إلى أن الإمارات أقامت مجمعات سكنية في رفح وخانيونس والشمال بملايين الدولارات، وأول من قدمت لقطاع غزة جرعات لقاح كورونا هي دولة الامارات بجهود القائد محمد دحلان.

وأضاف “لم يتوقف هذا الامر في دعم القطاع الصحي في ظل حاجة وزارة الصحة لتعزيز شبكة الإسعافات وبناءً على طلب الأخوة هنا تم تأمين وصول 30 سيارة إسعاف، وفي ظل حاجة الدفاع المدني لسيارات ورافعات، تم تأمين احتياجات الدفاع المدني في ظل الحصار الخانق على قطاع غزة، كما أنه تم تأمين السولار لتأمين توصيل المياه وكي يستمر عمال البلديات لتأمين خدماتهم في العدوان الأخير على قطاع غزة”.

ونوه أبو زايدة إلى أنن العشرات من المساعدات تم تقديمها إلى قطاعات هي بأمس الحاجة للدعم والمساعدة، منهم الصيادين الذين تطاردهم قوات الاحتلال الإسرائيلي في البحر، مستطرداً “الامارات تقوم بعمل انساني كبير في قطاع غزة، عندما يتم مساعدة الأزواج الذين لا يستطيعون الانجاب وأعراس جماعية، وتحرير الشهادات”.

وأكد أبو زايدة على أن الشعب الفلسطيني يقول لدولة الامارات الشقيقة، شكراً لكم على هذا الدعم ونحن بحاجة ماسة إليه.

أخبار قد تهمك