اقرأ أيضاً

بيانات صحفية

تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح يرحب بإعلان إسبانيا وإيرلندا والنرويج الاعتراف بدولة فلسطين

بيان صحفي

تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح يرحب بإعلان إسبانيا وإيرلندا والنرويج الاعتراف بدولة فلسطين، يرحّب تيار الإصلاح الديمقراطي بالإعلان التاريخي لدول إسبانيا وإيرلندا والنرويج بالاعتراف بدولة فلسطين.

وتأتي هذه الخطوة انسجامًا مع الحق التاريخي والقانوني لشعبنا في تقرير مصيره، والتزامًا مبدئيًا ثابتًا بأسس حل الدولتين، وإعمالًا للشرعية الدولية، وتلبيةً لقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة، وتحقيقًا للعدالة المفقودة، ولحلم التحرر الذي انتظره شعبنا طويلًا.

يؤكد تيار الإصلاح أن هذا الإعلان هو خطوة بالغةُ الأهمية على طريق استعادة الحقوق المسلوبة للشعب الفلسطيني، وهو انحيازٌ لقيم العدالة الإنسانية، والحق في الحرية والعيش بسلام، وهو تأكيدٌ على أحقية فلسطين في الحصول على المكانة التي تستحقها في الأسرة الدولية ككيان واعد مستقل، يسهم ويراكم في مسيرة النهضة والتقدم الحضاري البشري.

 يرى تيار الإصلاح أن هذه الإعلانات المتتالية هي نتاج تضحيات شعبنا المتراكمة التي لا يزال يقدمها كل يوم، وثمرة صموده الأسطوري على أرضه في وجه كل مخططات الاقتلاع، والطّمس، والتهجير.

 وإذ يحيي التيارُ الدول الثلاث على تلك البادرة الشجاعة المناصرة لقضيتنا؛ فإنه يكرر دعوته (ومعه كل أحرار العالم) للدول التي لم تعترف بعدُ بدولة فلسطين بأن تحذو حذو الدول الثلاث، وتمضي قُدمًا في الاعتراف بفلسطين كمحطة نحو إنهاء الظلم التاريخي الذي يتعرض له شعبنا على مدار عقود من اغتصاب الأرض والحقوق.

 وإزاء هذه الخطوة التاريخية، هناك مسؤوليات كبرى تقع على عاتق شعبنا وقيادته، على رأسها البدء فورًا في إعادة بناء النظام السياسي الفلسطيني بمؤسساته وهيئاته على أسس ديمقراطية سليمة، ننفض من خلالها ما علق بثوبنا الفلسطيني من فساد، واستبداد، وتفرّد، ووفق اعتبارات النزاهة، والمهنية، والكفاءة؛ بحيث نستجيب لتطلّعات شعبنا في الوحدة، والحرية، والاستقلال.

تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح

الأربعاء الموافق 22 مايو 2024