الموقف الرسمي

بيانات صحفية

اقرأ أيضاً

الأشبال والزهرات بساحة غزة تُطلق أولى فعاليات برنامج “رمضان معنا أحلى”

غزة: أطلقت لجنة الأشبال والزهرات في تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح بساحة غزة، الإثنين، برنامجها الرمضاني “رمضان معنا أحلى”، الذي يستهدف الأطفال في الأحياء الفقيرة والتجمعات السكانية ومشافي الأطفال، من خلال توزيع هدايا وألعاب ترسم الإبتسامة على وجوههم.

وقالت روند كراز، أمين سر لجنة الأشبال والزهرات، أن هذا المشروع يأتي استكمالاً لسلسلة المشاريع الهادفة التي وضعتها اللجنة ضمن أجندتها الخاصة ببرنامج إسعاد الطفل ورسم ملامح الفرح على وجوه الأطفال وانتشالهم من حالة الحزن والخمول إلى أجواء السعادة والفرح.

وأضافت كراز “إن قيادة تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح ممثلين بالأخ القائد محمد دحلان والأخ القائد سمير المشهراوي، يحاولون تسخير كافة الإمكانات والقدرات في سبيل خلق جو مناسب وبيئة حاضنة ترعى نمو النشء بشكل سليم ومعالج من آثار الأزمات المتلاحقة التي تعصف بالواقع الفلسطيني، ليكونو نواة البناء الصلب لمستقبل مشرق عنوانه الأمل والعمل”.

وأشار أدهم المصري، منسق ملف الأشبال في اللجنة، إلى أن هذه الفعالية تأتي كنقطة انطلاق لمشروع متكامل يستهدف كافة محافظات قطاع غزة من خلال أنشطة ميدانية تهدف إلى إدخال الفرح في قلوب الأطفال وتركز بشكل رئيسي على المناطق والأحياء الأشد فقراً وحاجة، منوهاً إلى أن هذه الجولة ضمت عدداً من المناطق والمستشفيات الخاصة بالأطفال مثل مستشفى الدرة وحارة الكمالية ومخيم الشاطئ.

وأوضح أنه سيتم استكمال المشروع من خلال جولات ميدانية يومية في كل محافظات قطاع غزة للوصول إلى أكبر قدر ممكن من الأطفال والعمل على إسعادهم.

أخبار قد تهمك