الموقف الرسمي

بيانات صحفية

اقرأ أيضاً

بدعم من دولة الإمارات..افتتاح مستشفى سمو الشيخ “محمد بن زايد آل نهيان”

غزة: افتتح تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح ووزارة الصحة في غزة، المستشفى الإماراتي الميداني “سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان” في مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة بدعم كريم من دولة الإمارات العربية المتحدة، وبجهود حثيثة من قائد التيار محمد دحلان.

و حضر الافتتاح قيادة تيار الإصلاح الديمقراطي في ساحة غزة، وقيادات من حركة حماس، وشخصيات وطنية واسلامية، وممثلين عن وزارة الصحة.

ويأتي افتتاح المستشفى في إطار تعزيز القطاع الصحي في قطاع غزة، والذي يعاني من ضعف كبير في الإمكانيات بسبب الحصار الإسرائيلي المتواصل منذ ١٥ عاماً، وفاقم الأزمة انتشار جائحة كورونا.

وشُيد مبنى المستشفى على مساحة ثماني دونمات كاملة، لتضم 216 سرير منهم 56 للعناية المركزة، و15 سرير  عناية مركزة على مستوىٍ عالي، و18 سرير لغسيل مرضى الكلى.

وقال د. جواد الطيبي وزير الصحة السابق: ” نشكر الدعم المقدم من دولة الإمارات لدعم القطاع الصحي والمتواصل من قبل جائحة كورونا، فقد قدمت الإمارات جسراً من المساعدات الطبية حمل بداخله أطناناً من المستلزمات الطبية، و لقاحات كورونا، بالإضافة لسيارات الإسعاف ومحطات توليد الأكسجين، والآن جاء السخاء الإماراتي في انشاء هذا المستشفى ليعزز المنظومة الصحية في وقت نحن الأحوج فيه للمساعدة”.

وأكد د.سفيان أبو زايدة القيادي في تيار الإصلاح الديمقراطي على استمرار الإمارات في تقديم المساعدات الإنسانية لفلسطين منذ أكثر من نضف  قرن وحتى اليوم، مقدماُ الشكر والامتنان لدولة الإمارات على المساعدات المقدمة في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والإغاثية والصحية.

وبدوره  قال د. يوسف أبو الريش، وكيل وزارة الصحة، أن افتتاح هذا المستشفى يأتي لتعزيز إمكانيات القطاع الصحي  في وقت يدخل فيه قطاع غزة في ذروة انتشار الموجة الرابعة من فايروس كورونا، في ظل حصار متواصل وحرمان من دخول الأجهزة الطبية.

و شكر د.أبو الريش دولة الإمارات الشقيقة والقائد محمد دحلان على افتتاح هذا المستشفى الذي يأتي تتويجًا لجهود ممتدة ودعم متواصل منذ سنوات، و بخاصة في المجال الطبي، وامداد القطاع بمحطات  الأكسجين  والعديد من سيارات الإسعاف وأجهزة فحص الكورونا و وأكثر من مليون ونصف جرعة لقاح.

أخبار قد تهمك