اقرأ أيضاً

بيانات صحفية

بيان صادر عن تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح

بيان صحفي

يتواصل عدوان الاحتلال الإسرائيلي على شعبنا، وينفذ اليوم حلقة جديدة من حلقات مسلسل الإبادة الجماعية بحق المدنيين الأبرياء العزّل، من خلال المجزرة الجديدة في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، والتي خلفت أكثر من 200 شهيدًا ومئات الجرحى، وما تزال أعداد الشهداء والجرحى في ازدياد.

تأتي مجزرة اليوم بحق المدنيين، مباشرة بعد إعلان الأمم المتحدة إدراج دولة الاحتلال في قائمة العار الخاصة بقتلة الأطفال، لتؤكد من جديد أن هذا الكيان الغاصب يمارس إجرامه وبلطجته وقهره لشعبنا دون اكتراثٍ بمنظومة العدالة الدولية أو بحقوق الإنسان أو مؤسسات الأمم المتحدة.

يؤكد تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، وهو ينعى شهداء شعبنا الأبرار الذين ارتقوا في هذا العدوان وهذه الجريمة، أن استمرار مسلسل القتل الهمجي لن يثني شعبنا عن مواصلة نضاله العادل والمشروع حتى نيل حقوقه غير القابلة للتصرف، وأنه لم ولن يُخلق الفلسطيني الذي يمكنه أن يساوم أو يتنازل عن حقوق شعبنا وثوابته الوطنية.

يدعو تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح شعوب العالم الحرة إلى مواصلة إسنادها لصمود شعبنا وتعزيز نضاله الوطني، وأن تواصل تضامنها المقدّر فلسطينيًا حتى وقف العدوان وإنهاء الحصار الظالم عن شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة.

تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح

السبت الموافق 08 يونيو 2024