الموقف الرسمي

بيانات صحفية

اقرأ أيضاً

تيار الإصلاح الديمقراطي يدين التوصيف غير العادل لحالة الأسير أبو حميد ويدعو للذهاب فوراً إلى خياراتٍ تخرج شعبنا من المتاهة السياسية

غزة: أدان تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح التوصيف غير العادل لحالة الأسير البطل ناصر أبو حميد، الذي ناضل من أجل حرية وطنه وكرامة شعبه، ولم يرتكب جرماً عندما قاوم الاحتلال، وفقاً لما كفلته كل التشريعات الدولية، مستهجناً الالتزام باستمرار التنسيق الأمني دون أي أفقٍ سياسي.

وقال عماد محسن، الناطق باسم تيار الإصلاح الديمقراطي : ” في العام الماضي سمعنا تهديداً ووعيداً للمجتمع الدولي في حال عدم التمكن من إلزام دولة الاحتلال بمنح الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعة، ومُنح العالم مهلة سنة واحدة لإتمام هذا الأمر وإلا فلينتظروا القرارات التاريخية، واليوم وبعد انتهاء المهلة سمعنا كلاماً مكرراً ومملاً، ولا يحمل أي موقف أو جديد، في تجاهلٍ واضحٍ للوعيد السابق، ومخالفة متكررة لقرارات المجلس المركزي”.

ودعا محسن في تصريحٍ له مساء اليوم الجمعة الكل الوطني إلى البحث في كل سبيلٍ من شأنه أن يخرج شعبنا من المتاهة السياسية التي وضعته المواقف المتخبطة والأيدي المرتجفة فيها، والذهاب فوراً إلى خياراتٍ تعيد لنضال شعبنا وهجه ولوحدته قوتها ولحقوقه المناصرة التي تستحق.

أخبار قد تهمك