الموقف الرسمي

بيانات صحفية

اقرأ أيضاً

تيار الإصلاح الديمقراطي يُحمّل الاحتلال المسؤلية الكاملة عن حياة الأسيرين عواودة وريان

غزة: حمّل تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، سلطات الاحتلال الإسرائيلي، المسؤولية الكاملة عن حياة الأسيرين خليل عواودة ورائد ريان، واللذين يواصلان إضرابهما المفتوح عن الطعام، رفضاً لاعتقالهما الإداري.

ويواصل الأسير رائد ريان (28 عاماً) من بلدة بيت دقو غرب القدس، إضرابه لليوم الـ101، وهو معتقل لدى سلطات الاحتلال منذ الثالث من نوفمبر الماضي، حيث صدر بحقه أمر اعتقال إداري لمدة ستة أشهر، وتم تجديده للمرة الثانية لمدة 6 أشهر، علماً بأنه معتقل سابق أمضى ما يقارب 21 شهراً رهن الاعتقال الإداري، ويقبع حاليا في سجن الرملة.

كما يواصل الأسير خليل عواودة (40 عاماً) من بلدة إذنا غرب الخليل، إضرابه لليوم الـ15، بعد أن علقه في وقت سابق بعد 111 يوماً من الإضراب استناداً إلى وعود بالإفراج عنه، إلا أن الاحتلال نكث بوعده وأصدر بحقه أمر اعتقال إداري جديد لمدة أربعة أشهر، وهو معتقل منذ السابع والعشرين من ديسمبر الماضي، ويرقد الآن في مستشفى “أساف هروفيه” الإسرائيلية.

وطالب التيار، منظمات حقوق الإنسان ودول العالم الحر، بالتدخل من أجل الضغط على الاحتلال للإفراج عن المعتقلين عواودة وريان، اللذان يعانيان ظروفاً صحية صعبة للغاية.

أخبار قد تهمك