الموقف الرسمي

بيانات صحفية

اقرأ أيضاً

ثمن الحركة أقل من ثمن السكوت

كتب محمد أبو مهادي:لأنها تعتبر نفسها دولة فوق القانون، عادت إسرائيل لاقتحام جنين وهاجمت نعش شيرين أبو عاقلة.

مفهوم أن الاحتلال وقح وغير أخلاقي، ولا يكيل وزناً للرأي العام الدولي، لكنه يحسب تصرفاته بميزان القوة، ويعلم أن قيادة السلطة الرسمية تحسن تبديد أوراق قوة الفلسطينيين وتستبدلها بمواقف الشجب والإدانة وتفرح بالحصول على اعطيات ومنح جديدة من دولة الاحتلال!

وحدها الجماهير اذا تحركت في مختلف الميادين تضع حد لصلف الاحتلال وتدفعه لاعادة حساباته قبل اغتيال شيرين أبو عاقلة أو اعدام أي فلسطيني لمجرد أن قرر ضابط إسرائيلي قتله.

مثلاً، من غير المفهوم أن تترك جنين والقدس وغزة في مواجهات منفردة مع الاحتلال ويظل الجزء الآخر والأكبر من شعبنا يرفع صور الضحايا وقيادته تكرر خطابات الشكوى والاستنكار.

في آخر وقفات شعبنا الشجاعة، خلال شهر مايو 2021، تغيرت معادلات كثيرة لم نحسن الاستثمار السياسي بها، فلم يعد شعبنا وحده يتظاهر ضد الاحتلال، وأدركت اسرائيل ومن خلفها الولايات المتحدة أن الفلسطيني له أنصار على امتداد الكون، وفي أوساط الحزب الحاكم في واشنطن، وكانت التغيرات ستتعاظم لو صمد شعبنا في المواجهة شهر إضافي.

لا أزعم أن الاحتلال كان يهمّ بالرحيل وقتها، لكن الشعب الفلسطيني استعاد زخم التضامن العالمي، وتلعثم قادة العالم أمام هول ما يجري من حراك أممي نشط ومؤثر ويساعد في تعديل المواقف، مواقف الجميع.

 

أخبار قد تهمك