الموقف الرسمي

بيانات صحفية

اقرأ أيضاً

جاد الله: مشكلتنا سياسية مع الرئيس وبطانته الفاسدة ونحن ملتزمون بشرف الخصومة

أبو ظبي: دعا غسان جاد الله، القيادي في تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح كل الفتحاويين الغيارى، وكل من اختاروا نهج الإصلاح الديمقراطي سبيلاً إلى إعادة بناء فتح واستعادتها لريادتها، لأن يترفعوا عن اللغة التي يسعى البعض إلى جرّنا إليها.

وقال جاد الله “مشكلتنا بالأساس سياسية مع محمود عباس ونهجه ومع بطانته الفاسدة، وليست مع أي فتحاوي آخر، ويوماً ما ستعود فتح موحدة وقوية بعد رحيل هؤلاء الطارئين عليها، وعندها لا نريد أن يتذكر أحدٌ أننا خضنا فيما لا ينبغي الخوض فيه”.

وأضاف “لن نرد بعد اليوم على ترهات البعض، ولن ننجر إلى مربعات الإساءة، وسنكون كما عهدنا شعبنا أهلاً للمسؤولية والارتقاء عن أساليب البعض التي توجع فتح وتؤذي نسيجها التنظيمي والاجتماعي”.

وختم تغريدته عبر تويتر بالقول “إخواني وأخواتي، كوادر وأعضاء ومناصري تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، عندما بدأ تياركم خوض معركته من داخل أطر ومؤسسات حركة فتح، وبعد أن أصبح النقاش علنياً جرّاء قرارات الإقصاء والفصل التعسفي والتجرؤ على المناضلين، كان منطقنا هو أن نرُد على الحجة بالحجة، وأن نقابل الرأي بالرأي، وبرغم أن بحوزتنا ما يزلزل كيان المؤسسات والأفراد، ويهدم البيوت على رؤوس ساكنيها، إلا أن أخلاقنا الوطنية والفتحاوية، والتزامنا بشرف الخصومة أوجب علينا ألا نقترب من مناطق ومربعات تمثل خطوطاً حمراء في البنية المجتمعية الفلسطينية”.

أخبار قد تهمك