حركة فتح ساحة غزة تنعى الشهيد حمدي أبو دية من حلحول

غزة: أدان ملف الشهداء في حركة فتح في ساحة غزة، القتل المتعمد لشبابنا، و السلوك الإجرامي الذي يمارسه جيش الاحتلال بهدف الإرهاب والترويع والقمع، وطريقة إطلاق النار بهدف القتل.

ونعى ملف الشهداء في حركة فتح ساحة غزة الشهيد حمدي شاكر عبد الله أبو دية (40 عاما) من بلدة حلحول قضاء الخليل، الذي استشهد اليوم الثلاثاء، متأثرًا بإصابته الخطيرة التي أصيب بها بعد إطلاق قوات الاحتلال النار عليه وهو داخل مركبته، ومنع طواقم الاسعاف من الوصول اليه، بالقرب من مدخل النبي يونس في حلحول.

وأكد ملف الشهداء بأن جيش الاحتلال لازال يمارس مسلسل القتل والتنكيل بحق أبناء شعبنا، ومستمر في إجرامه وقتله العمد تحت حجج ومبررات كاذبة، وأن هذه الجرائم والاعتداءات الوحشية تندرج في إطار استهداف الاحتلال المتواصل لشبابنا بهدف تصفيتهم.

وطالب الملف المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الانسان المعنية بالتحرك العاجل من أجل لجم الاحتلال وفضح ممارساته وتوثيق جرائم القتل والتنكيل التي يمارسها هذا المحتل بحق أبناء شعبنا الفلسطيني، وأن تقوم مؤسسات المجتمع الدولي المختصة بملاحقة ومحاسبة قادة الاحتلال وجنوده أمام المحاكم الدولية ومحاسبتهم على جرائمهم والتي تُعد جرائم حرب وجرائم ضد الإنسان الفلسطيني.