الموقف الرسمي

بيانات صحفية

اقرأ أيضاً

خلال مهرجان عهد الأوفياء: نجل الأسير مروان البرغوثي يُطالب بانتخابات وطنية شاملة لاستعادة الوحدة ومواجهة المخططات الصهيونية

الضفة الغربية: طالب قسام البرغوثي، نجل الأسير مروان البرغوثي، خلال كلمة هاتفية له في مهرجان “عهد الأوفياء”، الذي نظمه تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح بساحة غزة، بسرعة تقديم جدول زمني لإقامة الانتخابات الرئاسية والتشريعية، وانتخابات المجلس الوطني الفلسطيني، والعمل على تطوير النظام السياسي ومؤسساته، واعادة بناء وتطوير منظمة التحرير الفلسطينية، والعمل على انضمام حركتي حماس والجهاد لها بشكل سريع، وتشكيل حكومة وحدة وطنية تستند في برنامجها إلى وثيقة الأسرى وإجراء الانتخابات العامة في غزة والضفة، والعمل على تحرير الأسرى الذين قدموا الغالي والنفيس من أجل الوطن.

وتوجه البرغوثي بالتقدير والوفاء للقائمين على مهرجان “عهد الأوفياء”، الذي يأتي بمناسبة اغتيال شهيد القدس، أول الرصاص وأول الحجارة، وفي ذكرى يوم الأسير الفلسطيني، والذكرى العشرين لاعتقال القائد الفتحاوي مروان البرغوثي.

وأضاف البرغوثي “نتوجه باسم حركة فتح، إلى أهلنا في قطاع غزة بالتحية، رغم الحصار الظالم، ونقول لهم سنواصل النضال سوياً في جبال الضفة وفي ساحات القدس وفي غزة المحاصرة”.

وأوضح نجل البرغوثي أن هذه المناسبات الوطنية تأتي اليوم للتأكيد على المواقف الثابتة للأسير مروان البرغوثي، رغم ظلمة السجون، وعلى أن الأولوية المقدسة والأولى للشعب الفلسطيني هي مقاومة المشروع الصهيوني في فلسطين، وعلى أن مبدأ المقاومة الشاملة هو حق وواجب لاختيار الشكل المناسب لكل مرحلة من دون إقصاء أي خيار.

وأكد البرغوثي على أهمية ترتيب البيت الداخلي الفلسطيني من خلال عقد مؤتمر وطني شامل، للحوار ومشاركة الجميع دون أي استثناءات، وبتمثيل عن القطاعات السياسية والأحزاب من أجل تحقيق الوحدة الوطنية.

وأشار إلى أن رسالة الأسير مروان هي “التعالي عن الجراح والترفع عن الألآم والحفاظ على الامن الفلسطيني المقدس، وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف”.

أخبار قد تهمك