الموقف الرسمي

بيانات صحفية

اقرأ أيضاً

دلياني: الجرائم المتتالية واقتحام المسجد الأقصى يبيّن النية الحقيقية للاحتلال وأسلوبه الاجرامي

القدس المحتلة: قال عضو المجلس الثوري والقيادي في تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، ديمتري دلياني، أن العدوان والاعتداء الغاشم الذي قامت به قوات الاحتلال الإسرائيلي على المصلين في الحرم القدسي الشريف صباح اليوم يأتي كدليل تنسيق وتعاون مع مجموعات الإرهاب اليهودي التي تدعو الى اقتحامات للحرم القدسي الشريف وذبح القرابين فيه بمناسبة عيد البيساح اليهودي الذي يبدأ مساء اليوم ولمدة ثمانية أيام. وأضاف أن عدد المصابين الذي فاق الخمسون في ساعات الصباح المبكرة، ومنهم 16 حالة صعبة و8 في أقسام الانعاش، يؤكد تقصّد قوات الاحتلال إيذاء أكبر عدد ممكن من المصلين من نساء وشيوخ وأطفال وشبان.

وأكد دلياني أن الجرائم المتتالية و المتصاعدة بحق المقدسات الإسلامية والمسيحية وخاصة الحرم القدسي الشريف على يد السلطات الاحتلالية الرسمية او من تدعمهم من مجموعات ارهابية يهودية، يبيّن النية الحقيقية للاحتلال لفرض روايته الصهيونية الخيالية بالقوة في مدينة القدس المحتلة بأسلوب إجرامي لا يمكن لشعبنا الفلسطيني تقبله كما لا يمكن أن يمر مرور الكرام.

وألقى دلياني الضوء على سياسة دولة الاحتلال لتقييد حرية ممارسة العبادات لغير اليهود من خلال القيود التي تفرضها على المسلمين الراغبين في أداء شعائرهم الدينية في الحرم القدسي الشريف، وعلى المسيحيين الراغبين في أداء شعائرهم الدينية في كنيسة القيامة بمناسبة أعياد القيامة وخاصة في يوم سبت النور حيث حددت عدد المشاركين بالف فقط من بين عشرات الآلاف الذين، كالعادة، يؤدون هذه الشعائر.

أخبار قد تهمك