الموقف الرسمي

بيانات صحفية

اقرأ أيضاً

سرحان: نرفض تغييب المجلس الوطني الفلسطيني عن المشهد والتلاعب بأدوار المؤسسات الوطنية

الضفة الغربية: قال علي أبو سرحان الناطق باسم تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح بالضفة الغربية، و نرفض تغييب المجلس الوطني الفلسطيني عن المشهد والتلاعب بأدوار المؤسسات الوطنية.
وأضاف أبو سرحان أن المجلس التشريعي الفلسطيني غيب كذلك بقرارات الشعوذة غير القانونية،  وأن ما يمارس الآن من قبل اللاشرعية الفلسطينية هو هدم للمؤسسات الوطنية، واستبدال للمجلس الوطني بوظائفه وقرارته بما يسمى بالمجلس المركزي الذي هو فرع من الأصل، ولجنة من لجان المجلس الوطني والتشريعي الذي ألغي من المشهد نتيجة النزوات.
وأوضح أبو سرحان في تصريح صحفي له، أن الفصائل الوطنية الحية أظهرت موقفاً وطنياً ورفضت المشاركة في محفل الهدم الذي يعزز الإنقسام والتشرذم ولا يحمل سوى أجندات شخصية لا تخدم سوى عناصر صغيرة العدد وصغيرة المسؤولية، وكان واضحا أنها أرسلت الشخوص قبل الكراسي مما استفز مشاعر الشعب الفلسطيني الحر الذي لم تعد تنطلي عليه هذه الأساليب المكشوفة.
وأكد أن المجلس المركزي الذي لم يحترم قرارته بالمتابعة والمحاسبة، أصبح شريك في لعبة الشعوذة ورهينة في يد النظام السياسي المنتهي الشرعية، وبذلك فهو جسم طارئ على المؤسسات الوطنية ولا حضور له في المشهد الوطني المؤسساتي وهو غير مؤهل قانونياً ووطنياً في الانتخاب والتشريع.
ودعا أبو سرحان الفصائل والحركات والشخصيات الوطنية إلى التوحد على قاعدة المصلحة الوطنية العليا التي تنهي الانقسام وأهم أدواتها الاستحقاق الانتخابي لكافة المؤسسات الوطنية الرئاسية والتشريعية والمجلس الوطني.

أخبار قد تهمك