مجلس المرأة يطلق حملة الكترونية لمناهضة للعنف ضد المرأة بالتزامن مع حملة الـ16 يوم

غزة: أطلق مجلس المرأة في حركة فتح بساحة غزة، اليوم السبت، حملة لمناهضة للعنف ضد المرأة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بمناسبة اليوم الدولي للقضاء على العنف ضد المرأة الذي أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة، واتخذت من اللون البرتقالي الخاص بهذا اليوم الاستمرارية والمناهضة والقوة.

وتأتي الحملة للتأكيد على حق جميع النساء والفتيات بالعيش بمنأى عن العنف. وهذا الحق منصوص عليه في القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي، كما أنها تؤكد على حق المرأة بأن تعيش بحرية، وأن تسعد طوال حياتها، وأن لا تخاف أو تتعرض لأي صورة من صور العنف.

وقالت أمين سر مجلس المرأة بساحة غزة مجد رابعة، إن حملة الــ16 يومًا تهدف لمناهضة العنف ضد المرأة لتذكير العالم بحماية المرأة المعنفة، ورفع درجة الوعي للمرأة تجاه حقوقها وواجباتها، مطالبة بتغير كافة السياسات وتحديث القوانين وإقرار قانون حماية الأسرة من أجل حماية النساء المعنفات حيث تتعرض 58.2٪ من النساء للعنف النفسي و18.5٪من العنف الجسدي و9.4٪ من العنف الجنسي على مستوى فلسطين”.

كما دعت، إلى ضرورة حماية المرأة الفلسطينية التي لها تاريخ مشرف في القضية الفلسطينية، فالأسيرة منهن تتعرض للعنف من قبل الاحتلال الإسرائيلي وسياسته العنجهية في تعذيب أسيراتنا، حيث واجهت 184 سيدة الاعتقال بقيت منهن 32 في السجون الإسرائيلية، مطالبةً المؤسسات الدولية للوقوف مع قضية أسيراتنا اللواتي عايشّن الويلات من عذابات الاحتلال.