الموقف الرسمي

بيانات صحفية

اقرأ أيضاً

محسن: طرد الفتى المريض سليم النواتي من مستشفى النجاح جريمة تستوجب عقابًا رادعًا

غزة: اعتبر عماد محسن الناطق باسم تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح مأساة وفاة الفتى سليم النواتي، الذي استجدى علاجاً من مرض السرطان، ورفض مستشفى جامعة النجاح استقباله، بحجة تراكم ديون وزارة الصحة الفلسطينية، هي جريمة بحق الإنسانية.

و قال محسن في تصريح صحفي له اليوم الثلاثاء، أن ارتقاء روح الفتى البريء على أبواب المشفى، وفقدان شاباً فلسطينياً بسبب حسابات مالية واجراءات إدارية يدفع ثمنها الأبرياء فقط، بينما يُعالج أبناء المسؤولين في مشافي أوروبا وأميركا إذا ألمّ بهم عارض صحي فقط.

وشدد الناطق باسم التيار على أن جريمة طرد الفتى المريض من المستشفى وإلقائه حتى وفاته على أبوابها، تستوجب عقاباً رادعاً لكل المسؤولين عن هذه المأساة، بدءاً بوزيري المالية والصحة، وليس انتهاءً بإدارة المستشفى التي تصرفت خارج السياق المهني والإنساني والأخلاقي.

أخبار قد تهمك