الموقف الرسمي

بيانات صحفية

اقرأ أيضاً

محسن: وحدة حركة فتح ضرورة وطنية وقنوات التواصل مفتوحة مع قيادات وازنة في الحركة للم الشمل

غزة : أكد عماد محسن، الناطق باسم تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح ، أن حركة فتح هي الركيزة الأهم في المشروع التحرري لشعبنا، وكانت على الدوام المؤهلة لقيادة هذا المشروع بحكم أنها تشبه شعبنا بكل تفاصيله وأطيافه وألوانه السياسية.

وقال محسن في تصريح له اليوم الأربعاء: ” إن فتح تأسست على قاعدة المحبة، وقاعدة الوحدة لكل مكونات شعبنا، وبدون وحدة حركة فتح لن تكون قادرة على آداء مهمتها المقدسة في رأب الصدع الوطني واجتياز المرحلة المعقدة التي تمر بها القضية الفلسطينية”.

وكشف، أن تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، وبرغم كل ما أصابه من جراح وطعنات وعقوبات وإقصاء وفصل، إلا أن يد قيادته ما تزال ممدودة للكل الفتحاوي من أجل استعادة وحدة الحركة ودورها الطليعي في الكفاح الوطني ونضال شعبنا لتحقيق تطلعاته”.

و أوضح الناطق باسم تيار الإصلاح الديمقراطي، أن قيادة التيار منفتحة على كل أقطاب حركة فتح، وتتواصل مع قيادات وكوادر وازنة في الحركة، قائلاً: ” لا نذيع سراً إن قلنا أن قيادات وكوادر مهمة في الحركة تتواصل مع التيار وقيادته، والجميع يبدي حرصاً على استعادة فتح لمكانتها، تمهيداً لإطلاق برنامج نضالي بالشراكة مع كل القوى الوطنية والإسلامية في فلسطين من أجل استعادة روح الكفاح التي أطفأتها سنوات الانقسام العجاف؛ وحتماً أن هذه الجهود الوحدوية ستسفر عن نتائج ترضي أبناء حركة فتح حتى وإن طال انتظارها”.

أخبار قد تهمك