اقرأ أيضاً

بيانات صحفية

ناعياً شهداء الضفة الثلاثة..محسن: جرائم الاحتلال المتكررة تستوجب ردع دولي وعقاب

بيان صحفي

غزة: نعى عماد محسن، الناطق باسم تيار الإصلاح الديمقراطي، الشهداء الثلاثة في رام الله والخليل ، وهما  جواد وظافر عبدالرحمن ريماوي (22 عامًا)، عقب إطلاق النار عليهما من قبل قوات الاحتلال في كفر عين شمال غرب رام الله، وهما من سكان قرية بيت ريما القريبة.

 والشهيد مفيد محمد زعطوط (اخليل)، الذي استشهد بعد منتصف الليل، متأثرًا بجروحه التي أصيب بها برصاص الاحتلال الإسرائيلي في بلدة بيت أمر شمال الخليل.

وقال عماد محسن، في تصريح لراديو الشباب إن: “الوضع الفلسطيني كارثي وهذا الاحتلال يمارس قتل الفلسطينيين أينما كانوا، والعالم ينافق هذا المحتل، والفلسطيني هو الذي يدفع الثمن”.

وأكد محسن أن جرائم الاحتلال المتكررة تستوجب ردع دولي وعقاب عليها محذر من عواقب صمت المجتمع الدولي على هذه الجرائم التي ترتكب بحق أبناء شعبنا، مشيراً إلى أن الاحتلال يقتل ولا أحد يدينه، وأن أمريكا تشجعهم على القتل بحجة أنهم يدافعون عن أنفسهم،  والمطلوب منا كفلسطينيين أن نقول بأن شعبنا على قلب رجل واحد لمواجهة الاحتلال.

و طالب محسن الأجهزة الأمنية التي نثق بعقيدتهم الوطنية أن يتحملو مسؤوليتهم في أراضي السلطة ويوفرون الحماية لشعبنا والدفاع عنهم وما دون ذلك فلنمت جميعا مرفوعي الرأس.