اقرأ أيضاً

بيانات صحفية

ذكرى الشهيد القائد “عطايا أبو سمهدانة”

هي حكاية لن تنتهي.. البطولة عنوانها ، والفداء يتخلل سطورها، فاليوم يصادف الذكرى السنوية لإستشهاد، أحد أبرز قادة صقور فتح الذراع العسكرى لحركة التحرير الوطنى الفلسطينى ” فتح ” فى قلعة الجنوب ” مدينة رفح ” الشهيد القائد الصقر ” عطايا سلامة حسن أبو سمهدانة ”

إستشهد أبو سمهدانه برفقه رفيق دربه الشهيد القائد ” أحمد أبو صهيبان “، وكان قد أذاق دوريات العدو الويلات ومرغ أنوف جنودهم في التراب.

قامت وحدات من القوات الصهيونية الخاصة , بمحاصرة الشهداء القادة ” عطايا أبو سمهدانة والشهيد القائد أحمد أبو صهيبان ” في منطقة الصيامات غرب مخيم الشابورة، بعشرات الجنود مدعومين بالطيران المروحي، ولم يكن معهم الا هذا السلاح البسيط ورأس مالهم الحقيقي كان الإيمان بوعد الله، اشتبكوا مع العدو حتى آخر طلقة وآخر قطرة دم.

رحل عطايا و أحمد ولكنهم تركوا فينا عهدٌ يستحيل نكثه و يصعب تحقيقه.